الرئيسية / المقالات / لماذا لا ينجح معظم الناس بينما ينجح قلة فقط
لماذا لا ينجح معظم الناس بينما ينجح قلة فقط
لماذا لا ينجح معظم الناس بينما ينجح قلة فقط

لماذا لا ينجح معظم الناس بينما ينجح قلة فقط

الناس أنواع بعضهم يصل إلى النجاح وهؤلاء قلة، وبعضهم يظل معلقاً في الطريق يتجاوز الفشل ولكنه لا يصل للنجاح،

وآخرون لا يصلوا لأي شئ لأن معظم الناس تقوم بفعل أشياء لا تفيد ولا تنفع ولا تجدي بأي شئ وهذه الأشياء هي بالضبط ما امتنع عنها القلة الناجحة من الناس، فهيا بنا نتعرف عليها معاً في النقاط التالية :-

 

1-   عدم وجود هدف قوي في الحياة

 

هذه القلة الناجحة لها أهداف حياتية قوية تعيش من أجل تحقيقها، وليس وجود الأهداف هو الدافع فقط بل يذكرون بها أنفسهم في صباح كل يوم بحيث تبعث هذه التذكرة في أوصالهم الأمل مع العمل لخوض معارك الحياة الصعبة، فما هو هدفك في الحياة إذن ؟

 

2-   التخلي عن الإبداع

 

الناجحون دائماً مبدعون وهذه هي القاعدة الذين يسيرون عليها، ففي بداية طريقهم بحثوا عن الاختلاف والإبداع كي يصلوا إلى أهدافهم سريعاً وتجنبوا العادات والتقاليد السائدة في مجالهم

 

3-  كتابة الخطط و الأهداف

رفاق الدرب الورقة والقلم، فالناجحون لديهم رفقاء درب دائمين هما الورقة والقلم معهم على طول الطريق كلما طرأت على عقولهم فكرة ما دونها في الحال وبعد ذلك تدبروا ووضعوا عليها خبراتهم فأصبحت مشروعاً ناجحاً .. فماذا عنك انت من هم رفقاء دربك الدائمين ؟

 

4-  لا تضيع وقتك في مشاهدة التليفزيون

 

إن حقيقة التليفزيون واهية جداً فأصبح اليوم عبارة عن إعلانات ومنتجات وبرامج توك شو تسوق لفكرة ما .. هل تري كل ذلك غير أنه هراء لا يجدي نفعاً،

فالتليفزيون ما هو إلا آلة تسرق وقتك و ابداعك ومجهودك وتضع  قدمك علي أول سلم الفشل، فالناجحون تخلوا عن التليفزيون إلي الأبد

 

5-   عدم تنظيم الوقت يعني الهلاك

 

إن أغلى ما تملكه هو وقتك وإن استثمرته بطريقة سليمة كما يفعل الناجحون نجوت من مجموعة الفاشلين التي تحيط بك في كل مكان، فلا تضيع وقتك في اللعب والنوم ومشاهدة التليفزيون بل استغله في تقوية مهارتك وابداعك.

شارك المقال مع أصدقائك إن نال إعجابك وأخبرنا من وجهة نظرك لماذا لا ينجح معظم الناس بينما ينجح قلة فقط ؟!

Comments

comments

عن mahmoud

شاهد أيضاً

الاسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

الاسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

أن تكون غير قادر على المنافسة، والعمل يفرض الكثير من الضغوطات على الحياة الشخصية، والمهارات …

تعليق واحد

  1. كلام جميل و واقعي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.