الرئيسية / المقالات / عادات شخصية سيئة قد تؤدي بك إلى الفشل
عادات شخصية سيئة قد تؤدي بك إلى الفشل
عادات شخصية سيئة قد تؤدي بك إلى الفشل

عادات شخصية سيئة قد تؤدي بك إلى الفشل

العادات الشخصية السيئة هي عبارة عن نمط سلوك إنساني سلبي يؤثر على حياة الفرد، ومن أمثلة العادات السيئة الشائعة التسويف، والإفراط في إنفاق المال، والثرثرة، والتسلط، وقضم الأظافر، والنميمة . وغيرهم.

 هذا المقال يوضح لك بعض العادات الشخصية السيئة التي قد تؤدي بك إلى الفشل، وذلك من أجل الحذر منها ومحاولة معالجتها، فهيا بنا نبدأ رحلة اليوم.

 

 

العادة الأولى :- التسويف

 

التسويف Procrastination هو ببساطة تجنب القيام بالمهام المطلوبة في وقتها وتأجيلها إلى وقت لاحق، وكذلك استبدال القيام بأشياء أقل متعة بفعل الأشياء الأكثر متعة ،

أو القيام بمهام أقل إلحاحا بدلا من المهام الأكثر إلحاحا، مما يجعلك تؤجل المهام إلى وقت لاحق. في بعض الأحيان، يحدث التسويف حتى “اللحظة الأخيرة” قبل الموعد النهائي.

يمكن التسويف أو المماطلة أن ينال من أي جانب من جوانب الحياة،مثل  إصلاح سقف متسرب، أو رؤية طبيب الأسنان، أو تقديم تقرير وظيفة أو مهمة أكاديمية، أو طرح مشكلة مرهقة مع شريك حياتك . ومن الممكن أن يؤدي التسويف إلى الشعور بالذنب، والاكتئاب، والشك الذاتي.

وفي دراسة أكاديمية عن التسويف من جامعة فيرمونت، نشرت في عام 1984 تبين أن التسويف يكون بنسبة أكبر في المهام التي ينظر إليها الشخص على أنها غير سارة أو فرضية من المهام التي يعتقد الإنسان أنه يفتقر إليها المهارات المطلوبة لإنجاز المهمة.

 

 

العادة الثانية :- الثرثرة.

 

الثرثرة والقيل والقال هي عبارة عن حديث غير مهم بالمرة ويمكن أن يكون شائعة لا أساس لها من الصحة وخاصة حول الشؤون الشخصية أو الخاصة للآخرين.

وقد وفرت وسائل الاعلام الاجتماعية أيضا طريقة أسرع بكثير لتبادل الثرثرة بين الناس  ففي غضون دقائق فقط تنتشر عن طريق الثرثرة الشائعات الغير صحيحة والضارة عن شخص ما تؤدي بحياته إلى الهلاك.

فهذه العادة بجانب أنها تجلب الذنوب لصاحبها فهي تضيع من وقته الذي يشغله بأفعال الآخرين ويجد ما يتحدث به مع أقرانه، فيجب عليك إن كنت تعاني من هذه العادة أن تتعلم الصمت ولا تتحدث فيما لا يفيد وأتبع قول الحبيب المصطفى – صلى الله عليه وسلم – فلتقل خيراً أو لتصمت.

 

العادة الثالثة : كثرة النوم 

هذه العادة مصاب بها الكثيرون و بالذات في وطننا العربي حيث أنه من المفترض أن تتراوح عدد ساعات النوم في المتوسط بين 7 لـ 8 ساعات إلا انه هناك بعض الأشخاص ينامون من 10 لـ 12 ساعة و بعيدا عن المخاطر الصحية لكثرة النوم فإنها تسبب العديد من المشاكل النفسية كذلك مثل الضيق و الخمول والكآبة 

 

لذلك على كل شخص مصاب بهذه العادة الضارة البدء في تدريب نفسه على تقليل عدد ساعات النوم كي تعود إلى المعدل الطبيعي 

وفي الختام نذكر أن مقدار الوقت الذي تستغرقه لكسر أي عادة سيئة من هذه العادات السابقة هو بين 18 و 254 يوم.

Comments

comments

عن mahmoud

شاهد أيضاً

الاسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

الاسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

أن تكون غير قادر على المنافسة، والعمل يفرض الكثير من الضغوطات على الحياة الشخصية، والمهارات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.