الرئيسية / المقالات / صفات يجب توافرها فيك كي تلعب دور القائد في عملك
صفات يجب توافرها فيك كي تلعب دور القائد في عملك
صفات يجب توافرها فيك كي تلعب دور القائد في عملك

صفات يجب توافرها فيك كي تلعب دور القائد في عملك

من منا لايحب التميز في عمله؟ من منا لا يحب النجاح والتنقل على سلم الترقي سريعاً؟!

التميز في العمل ليس بالشىء المستحيل؛ فقط يجب أن تحدد عيوبك ومميزاتك جيداً وتعمل على استغلال ما تجيد فعله, وتطور ما لا تجيد…هذا بالنسبة لأى موظف يريد تطوير نفسه,

ولكن إذا أردت أن تكون قائداً أو بالمعنى الأقرب مديراً وميسراً لعمل جماعي فذلك يعني أنه عليك تعلم بعض المهارات الخاصة, وهي ليست بالشيء العسير, فلابد أن توقن أن كل شيء يمكن تغييره وتعلُم الجديد دائماً.

إذن لو كنت قائداً تدير عملاً أُوكل إليك, ما أهم الصفات التى يجب أن تتوافر فيك؟

1- الهدوء :

نجاحك هو عبارة عن تقديم حلول للمشكلات التى تقابل عملك يومياً, وأخذ المشكلات بروية, والتيقن بأن كل مشكلة لها حل.

ضبط النفس شىء هام عند مواجهة ما يعيقك, ورفع روح من حولك ومحاولة إيجاد الحل السريع لما تواجهه دون تسويف.

2 –  الالتزام :

دائماً يتعلم منك من تديرهم, ينظرون إليك ويقتدون بك دون أن تعلم, يفعلون مثلما تفعل في أغلب الأحيان, فالتزم في مواعيدك و وعودك وتفاصيل عملك.

3 – المرونة :

ستواجه في عملك أنماط شخصيات متعددة, وظروف عمل متغيرة, عليك تقبل اختلاف الأشخاص وتغير الظروف, ومحاولة إيجاد حل مناسب وسطى إذا ما كانت هناك مشكلة تقابلها.

4 – تحفيز الموظفين :

شجّع موظفيك دائماً, واجعل بينهم روح منافسة شريفة, وحمسّهم, واجعلهم يشعرون بأن مكان عملهم هو بيتهم الثاني الذي لابد أن يبذلوا له ما يستطيعون .

5- الثبات الانفعالى والمزاجي :

ستواجه العديد من المواقف المتغيرة شعورياً سواء مع موظفيك وعملائك, حاول أن تجعل مشاعرك لا تنجرف كثيراً لتفاصيل الموقف, حكمّه من إطاره الصحيح بما لا يتأتى على خسارتك, أو يفقدك توازنك.

حاول أيضاً أن لا يؤثر مزاجك الشخصي وما تواجهه من مشكلات شخصية على تيسير أمور العمل بشكل طبيعي.

6 – عدم التسرع :

لا تتسرع مطلقاً في حلولك, بل فكّر جيداً,  انظر إلى المشكلة من زوايا عديدة, و اسأل و استشر ولا تخجل فما خاب من استشار, ثم احكم أمورك واتخذ ما تراه صحيحاً بشجاعة وثبات.

Comments

comments

عن mahmoud

شاهد أيضاً

الاسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

الأسباب المناسبة التي قد تدفعك للإستقالة من عملك

أن تكون غير قادر على المنافسة، والعمل يفرض الكثير من الضغوطات على الحياة الشخصية، والمهارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.